استخدام الصور واللوحات في غرفة الجلوس

  • موقع عشانك
    غرفة المعيشة في المنزل هي المكان الذي نفضل الاسترخاء والراحة فيه بعد يومٍ من العمل الشاق. وأيضاً قد يكون مكاناً لاستقبال الضيوف. لذلك يجب أن تكون أجواءها هادئة ومرحبة في نفس الوقت. ومن هذا المنطلق، يجب التفكير في اللوحات الفنية التي سيتم اختيارها لغرفة المعيشة ملياً، والتأكد من أن تكون مثالية لتتكامل مع عناصر الفراغ.

    عند الاختيار يجب أن تكون اللوحات المختارة معتدلة الدرجة، وعدم المبالغة في زخرفة الحوائط باللوحات.
    يمكن اختيار ما يتناسب مع الطراز الموجود في غرفة المعيشة، فاللوحات الكلاسيكية والسجادات المعلقة، تتماشى مع الأثاث الكلاسيكي. وكذلك لوحات الفنون المعاصرة تتماشى مع الأثاث الحديث. إلا إذا كانت الطراز المختار للغرفة خليطاً بين الكلاسيك والحديث عندئذ يمكن المؤالفة.

    بالإمكان اختيار لوحات فنية، لتعطي بعداً جديداً للمكان. إذا كان أصحاب المنزل ممن يحبون تغيير الأثاث بين فترة وأخرى، فمن الأفضل اختيار اللوحات التي ستتماشى مع الأفكار المستقبلية للغرفة، أو أن تتماشى اللوحات المختارة مع مع فراغٍ آخر لوضعها فيه.

    من مبادئ الاختيار التي ستوفر الوقت، اختيار لوحات تتناسق مع ألوان أثاث الغرفة. ويمكن أن تكون هذه اللوحات هي منبع إعادة تأثيث الفراغ في المستقبل، كأن تستمد من ألوانها هالة للفراغ، لتكون نواة لإعادة التأثيث
    يمكن أن تكون اللوحات الفنية المستخدمة في غرفة المعيشة لوحات طبيعية، أو صوراً حقيقية لمناظر طبيعية أو حتى صوراً للعائلة، قد تكون عدة لوحات مكملة لبعضها البعض، أو يمكن أن تكون من صنع أصحاب المنزل بالمشاركة مع أطفالهم مثلاً.

    في النهاية, اختيار اللوحات الفنية, سيعكس شخصيتك على الفراغ. تأكد من أن تختار ما يتماشى مع طبيعتك, وخصائص فراغك في نفس الوقت